Back to headlines

img

أزمة بين الحرس الثوري والاستخبارات حول اغتيال فخري زاده

كشف تقرير إخباري عن أزمة متصاعدة بين وزارة الاستخبارات الإيرانية، وقوات الحرس الثوري، في إطار تداعيات واقعة اغتيال العالم النووي محسن فخري زاده.

وجاء في تقرير لموقع "إيران واير" Iranwire المعارض، أن وزارة الاستخبارات الإيرانية تعمل في الوقت الراهن على استدعاء عناصر من الحرس الثوري، لفتح تحقيق حول ملابسات العملية. ونقل التقرير المعارض عن مصدرين، أن الحرس الثوري أبلغ وزارة الاستخبارات الإيرانية برفضه استدعاء أي عناصر في صفوفه.

News source ~ العربية