Back to headlines

img

سفارات إسرائيل بحالة تأهب.. وتركيا تندد باغتيال فخري زاده

قالت إسرائيل، الأحد، إنه لا يوجد لديها دليل بشأن من الذي يقف وراء قتل العالم النووي الإيراني محسن فخري زاده في طهران.

وقال الوزير الإسرائيلي، تساحي هنجبي، وهو من المقربين لرئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، السبت، لقناة "لايف إن 12": "ليس لدي دليل على من فعل ذلك. لا يتعلق الأمر بأني لا يمكنني الكلام لأنني مسؤول، ليس لدي أي دليل فعلا". وكان الرئيس الإيراني، حسن روحاني، اتهم إسرائيل باغتيال من يصفه الغرب بـ"العقل المدبر لبرنامج طهران النووي السري". وقال في اجتماع للحكومة بثه التلفزيون الرسمي "الشعب ومسؤولو البلاد أذكى وأكثر حكمة من أن يقعوا في فخ مؤامرات الصهاينة.. سيردون على هذه الجريمة في الوقت المناسب".

News source ~ العربية