Back to headlines

img

جروه من منزله وأكلوا نصف جسده.. واقعة مؤلمة عنوانها "قطيع الضباع"

في واقعة مؤلمة نهش قطيع من الضباع ليل الاثنين الماضي، جسد شيخ في الـ87 من عمره وهو نائم وحيدًا في كوخه في قرية بمنطقة تشيرومانزو الريفية وسط زيمبابوي.

ولم يبقَ من جثته عندما عثر سكان القرية عليها ملقاة في البرية على بُعد نحو 300 متر، سوى جزئها العلوي؛ فيما يبحث عمال المؤسسة المديرة للمتنزهات والحظائر في زيمبابوي عن الضباع؛ لتحييدها ومنع تكرار مثل هذه المأساة في حق السكان، بعدما راح ضحيتها في السابق العديد من الماعز ومختلف أنواع الماشية المحلية.

News source ~ سبق