Back to headlines

img

جديد بصيص الأمل المنتظر.. متطوعون يكشفون عوارض جانبية!

في وقت ينتظر فيه العالم جديداً ينهي مأساته الممتدة منذ أشهر إثر تفشي فيروس كورونا المستجد حاصداً أكثر من مليون إنسان، تفاءل خيراً بلقاح أعلن عنه قبل أيام.

وعن بصيص الأمل هذا، أفاد متطوعون تلقوا لقاح فايزر لفيروس كورونا، بأنه ترك لهم آثارا جانبية بدت مشابهة لـ"الثمالة الشديدة". وكشفت التفاصيل أنه وخلال التجارب لم يتم إبلاغ أكثر من 43500 متطوع من 6 بلدان بما إذا كانوا قد تلقوا اللقاح أو دواء وهمي.

News source ~ العربية